الخميس، مارس 16، 2006

كفاية مع منكوبي العبارة


كعادتها دائما لم تفوت كفاية الفرصة وكانت الداعية الى خروج مظاهرة تنادي بمحاكمة مالك عبارة الموت وان كانت المظاهرة مش قد كده يعني لان العدد كان قليل قوي الا اني وكعادتي ايضا ذهبت الى هناك وقررت ان اخرج الى عالم المظاهرات بعد الغياب الطويل، وبعد ان نامت الدنيا فجاة ولكن الله ...يديله على قد نيته صاحب العبارة اعاد لنا الحياة من جديد وخرجدنا وصورنا وادي الصور عشان اللي ظروفه ما سمحتش يروح ودعواتكم لي وللاخ براء











ليست هناك تعليقات: