الجمعة، أغسطس 22، 2008

باينه كبر

ا لبراء طاير من الفرحة
على البحيرة في مدينة ورزازات


كل سنة وانت أطيب...
بجد كل سنة وانت طيب يابراء، وباذن الله تكون سنة حلوة وجملية عليك وعلينا، انا باعترف انك غيرتني كثير حتى في طريقة التعبير عن مشاعري وخصوصا في الاحتفال بالمناسبات انا مكنش ينفع اعديها، زي عيد ميلادك تعدي كده من غير احتفال في يومها لينا واحتفال تاني مع اصحابنا وهدية بالشيء الفلاني ..

بس النهارده كلمتك ولقيتك مشغول ومرجعتش البيت غير على الساعة 2 بالليل، من الصبح قررت اشتري الهدية لكن رجعت من الشغل هلكانة وملوكة طبعا خدت وقتي واتصلت بك وعرفت انك راجع متاخر وبالتالي كنت انا نمت وقلت هاجل شراء الهدية لبكرة ولما رجعت كنت بسيط قوي في تعبيرك كنت محتاجني اقول لك كل سنة وانت طيب بس من غير اي مبالغة ولا طلبات..

انا عارفه انه مش كويس اني اتغير واني انفض للمشاعر والتعبير بالهدايا بس الافضل هو اننا نتفق على اسلوب واحد يجمعنا للتعبير عن حبنا يعني انا ابقى فاهمة انك بتعرفش تقول كلام وانت تبقى فاهم اني عايزاك ترجع البيت عشان نستمتع ونعيش حياتنا مع بعض..

كل عام وانا اقرب اليك وكل عام وحياتنا اجمل بمليكة الجميلة التي تحمل كثير من ملامحي وكثير من صفاتك

وهافكرك بقى بقصيدة قالها احمد عبيد واقولك خلاص بقى عندك 23 سنة يا معلم لازم تبدا تقول"بايني كبرت"