الأحد، سبتمبر 30، 2007

ظهرت الرؤيا


أنا مش عارفه اقول لكم ايه نفسي اكتب من زمان قوي بس مش عارفه ليه مكتبتش يمكن لخمة رمضان ويمكن من فرحتي، بجد فرحانة قوي الحمد لله
جمدوا قلبكوا كده واسمعوا الخبر اللي هاقوله لكم دلوقتي
خبر هامرقم واحد :" انها انثى ان شاء الله وفقا لما اخبرنا به الدكتور وعلى الطبيب تحمل المسئولية" طبعا انا فرحانة قوي بس اسمعوا بقى الخبر التالي
ليلى صاحبتي حامل في الشهر التاسع ورشا حامل في الشهر السابع والاتنين حوامل في بنات" ههههههههههههههه الظاهر يا جماعة الزوفة دي بنات.
انتهى البيان يا جماعة بس دعواتكم ، ارجوكم ادعوا لينا نقوم بالسلامة ونولد على خير وادعوا لبناتنا يكونوا بنات طيبات ومؤدبات وقلبهم عامر بحب ربنا"
طبعا انتوا فاكرين احساسي انها بنوتة ، مش بازكي نفسي بس فعلا الام بتشعر بنوع مولودها وحاجات كثيرة قوي تانية ، دلوقتي براء متضايق مني جدا وهايموت من الغيظ علشان باقعد اتلكم معاها واحكي لها عن حياتنا واحفظها شوية حاجات عن باباها ومامتها، هو مش متخيل انها بتسمعنا ومش مصدق انها اراء علمية مهمة وعايش الدور لكن انا قلت له انا هاعمل اللي علي وربنا هو ميسر الامور، وكمان بقى اكتشفت انها هتعرف صوته اول صوت لانه اكثر صوت بيوصلها وطبعا ياريت متسمعش صوته وهو بيزعق او بيهزأ مامي ربنا يستر

السبت، سبتمبر 08، 2007

أرقص فرحا


احساس لم اتبينه ولكني اشعر به منذ الصباح ربما لانني حصلت على نوم هاديء رغم مرات الصحو التي شعرت بها طوال الليل وربما لانني اشعر بالفرح فقط دون اسباب وربما لانني ابحث عن شيء ينسيني الالام التي اشعر بها هذه الايام في قدمي وفي الغالب ترجع الى وجود النونو بداخلي ولكني اشعر بالفرحة


صباحا وعلى مكتبي وانا اتصفح رويترز العظيمة عثرت على الحل وربما على السبب عندما قرأت خبر عن فتاة فلسطينية ترقص بحثا عن أنوثتها ، جذبني الخبر واخترته ليكون خبر اليوم في عشرينات وبعده مباشرة غيرت صورة الماسنجر الى فتاة ترقص بفستان احمر وجسدها يرسم لوحة فنية رائعة بثنياته الجذابة لاشعر وكاني ارقص فرحا هذا الصباح رغم كون شفتي وعيني ترسمان شكل الوجه الحزين ربما لوجود النظارة التي لم اتعود عليها بعد ولكني رغما عن كل شيء أرقص ...فرحا